كيف تحمي طفلك من الإنترنت

كيف تحمي طفلك من الإنترنت

يتسرب القلق والخوف الى كل اب وام من مخاطر الانترنت على الأطفال، حيث أصبح الأطفال تحت تهديدات الحياة الافتراضية، فالأمر تخطي الحماية من مشاهد غير مرغوبه تبث العنف، او تلميحات جنسية كما كان يحدث في المواد الإعلامية المعروضة علي التلفاز، إلي حياة كامله يعيشها الأطفال علي مواقع التواصل الاجتماعي، يلتقون فيها مع الغرباء ويتبادلون معهم المعلومات والبيانات الشخصية، وغير ذلك .

مما يتطلب أن يكون هناك دليل يرشد الوالدين الى كيفيه تأمين تواصل أطفالهم عبر الإنترنت ، لذلك علي كل أب وأم معرفة الآتي لحماية أطفالهم من مخاطر الإنترنت : 

مالا تستطيع القيام به وجها لوجه لا تقم به على الإنترنت:

 فلا يمنح الطفل صلاحيات ليست متاحة له في العالم، وعلى سبيل المثال فليس من المألوف في عالمنا الحقيقي أن تتجه إلى شخص غريب لا تعرفه وتفتح معه حوارا، وعليه فعليك الحرص على ألا يفعل طفلك ذلك على الإنترنت.

السؤال الدائم للطفل:

أسألهم بشكل متكرر عن آخر ما قاموا بوضعه على صفحاتهم الشخصية، أو على صورة قاموا بمشاركتها، فهذا الأمر يذكرهم باستمرار بتحديد خصوصية صفحاتهم الشخصية، ويحسهم بتواجدك الدائم معهم.

قضاء بعض الأوقات مع الطفل علي الإنترنت:

اقض معهم بعض الأوقات أثناء تصفحهم للشبكة، ولا تكتف بتلقينهم القوانين، ، واجعلهم يعتادون وجودك حولهم أثناء استخدامهم لمختلف التطبيقات التي يحبونها، فذلك يساعد كثيرا لتقوية خط التواصل والتفاهم بينك وبينهم.

كن صديقا لطفلك على الإنترنت:

اطلب من أطفالك أن يقوموا بإضافتك على مختلف شبكات التواصل، وراقب تصرفاتهم من بعيد لا تعلق عليها كلها، فالأطفال في هذا السن لديهم اهتمامات تختلف عن اهتماماتك، بل نبهم على الخطير منها فقط.