كيف تقرأ كتاباً

كيف تقرأ كتاباً

استعارة الكتب:

وتكون من الأهل والأصدقاء، أو المكتبات التي تقدم هذه الخدمة، كما يمكن قراءة الكتب بشكلٍ إلكتروني من خلال شراء الكتب بشكلها النصي الإلكتروني، من المواقع المخصصة لذلك بأسعار جيدة.

المكان:

يمكن القراءة أثناء الذهاب إلى العمل وخلال الركوب في سيارات الأجرة، كما يمكن القراءة خلال الانتظار في عيادة الطبيب، ويمكن الاستماع إلى الكتب الصوتية، الأمر الذي يساعد القارئ على قراءة الكتب أثناء الاستحمام أو أثناء تمشيط الشعر، أو قبل النوم أو أثناء تحضير الطعام.

الوقت:

يجب على القارئ تحديد الوقت المخصص للقراءة والهدف منها، لتصبح أكثر متعة، فالوقت مهم جداً لإدراك القارئ الوقت الذي يملكه لقراءة كل جزء من أجزاء الكتاب.

 

اختيار الكتب ذات المواضيع الجاذبة:

حتى يشعر القارئ بالاستمتاع أثناء القراءة يجب أن يقتني الكتب التي يهتم بموضوعاتها وقصصها لأنه حينها سيتمكن من إنهاء قراءته في وقت أسرع، كما يُنصح باختيار النوع الأدبي الذي يفضله القارئ ويميل إليه، ويمكن هنا طلب النصيحة من الأشخاص المقربين كأفراد العائلة والأصدقاء لينصحوا بأفضل الكتب التي يمكن قراءتها.


القراءة الهادفة:

يجب عليك أيها القارئ تجنب قراءة الكتب التي لا تفيد واختيار كتاب يستحق القراءة، ويزيد المعرفة والعلم لديك.
 

تدوين الملاحظات:

على القارئ تدوين الملاحظات أثناء القراءة لتذكر المعلومات التي تمت قراءتها، حيث يمكن كتابة الكلمات المبهمة والغير الواضحة، وتدوين الأفكار خلال القراءة حيث يسهل الرجوع اليها مره أخري بسهولة.